جلسة عمل موريتانية مغربية حول تجربة المغرب في التكوين المهني"تفاصيل"

ثلاثاء, 04/30/2019 - 23:11

عقدت وزيرة التهذيب الوطني والتكوين المهني الموريتانية، مكبولة بنت لمام ولد برديد، اليوم الثلاثاء، في العاصمة الموريتانية نواكشوط،  جسلة عمل مع كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني المغربي، محمد الغراس حول التجربة المغربية في مجال التكوين المهني.

وأكد كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني المغربي، على الاستعداد التام للمغرب لتقاسم تجربته مع موريتانيا في مجال التكوين المهني خدمة لمصلحة البلدين، مبرزا  “الأهمية التامة يوليها المغرب لتعميق علاقات التعاون مع موريتانية، لا سيما في مجال التكوين المهني”، وفق تعبير الوزير.

 

وأضاف الغراس، أن “الرابطة الإفريقية لتنمية التكوين المهني”، التي تم تأسيسها في إطار الاتفاقية المتعددة الأطراف، الموقعة في 18 أبريل 2017 بمدينة مكناس، تشكل فضاء مهما لتعميق جسور التعاون بين المغرب وبعض دول القارة الأفريقية، ومن بينها على الخصوص موريتانيا

من جانب آخر، أكدت بنت برديد على الرغبة في تطوير العلاقات بين البلدين في مجال التربية والتكوين المهني، مشيدة بالتجربة المغربية في مجال  التكوين المهني.

واستعرضت الوزيرة الموريتانية في هذا السياق، وضعية قطاع التكوين المهني بموريتانيا، مشيرة إلى التحديات التي تواجه هذا القطاع الهام الذي تراهن عليه البلاد لمواكبة مشاريعها التنموية، وفق تعبيرها.

وكان محمد  الغراس، يمثل  المغرب  في الدورة غير العادية السابعة للمؤتمر العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم التي احتضنتها العاصمة الموريتانية  نواكشوط أمس الاثنين، والتي انتخب على إثرها الموريتاني محمد ولد أعمر، مديرا عاما لمنظمة الألكسو.