المركز الثقافي المغربي بنواكشوط تراجع في الآداء وإحجام علي مستوي الإقبال "تفاصيل"

أحد, 04/14/2019 - 15:47

رغم أن تاريخ تأسيسه يقارب ثلاثة عقود ظل خلالها رمزا ثقافيا بارزا يجسد متانة العلاقات بين موريتانيا والمملكة المغربية الشقيقة إلا أنه في الأشهر الاخيرة شهد تراجعا كبيرا في إثراء الروابط الثقافية ودعم التقارب والتعاطي بين الشعبين المغربي  والموريتاني .

المركز الذي شكل سابقا قبلة للباحثين عن الروافد الثقافية الثرية أصبح بين عشية وضحاها مهجورا من قبل من عهدوا التعامل الاخلاقي الاخوي للإدارات السابقة التي تولت تسييره بالطرق الدبلوماسية المبنية علي أساس التعاطي الايجابي مع كل الجهات الاعلامية التي تسعي الي توطيد وتوحيد الاهداف الرامية الي خدمة الجانب الثقافي في العلاقات المغربية الموريتانية .

وتعكس الانتكاسة الاخيرة الطريقة التي يتم بها تسيير المرفق المهم وااللبنة القوية في صرح التعاطي الثقافي بين شعوب وحدها الدين الاسلامي  واللغة وفرقتها الجغرافيا والمأرب الفردية التي لاتعكس بالمطلق سياسة البلدين الشقيقين .

مصادر ميديا