رئيس الجمهورية يؤدي أول زيارة في تاريخ الرئاسة الموريتانية لمنطقة "الشكات "و"كلب أندور " وتفقد اوضاع وحدات الجيش والمنقبين في المنطقة "تفاصيل"

سبت, 01/05/2019 - 14:23

أدى  رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، صباح الأربعاء 02 يناير 2019 أول زيارة تفقد واطلاع يقوم بها رئيس موريتاني لمنطقة الشكات في أقصى شمال شرقي البلاد على مثلث الحدود بين بلادنا والجزائر ومالي،

حيث تفقد الرئيس  قلعة "شكات" العسكرية وزار الوحدات العسكرية الموريتانية المرابطة على الحدود في هذه المنطقة القصية من حدودنا والتي عرفت غياب مظاهر السيادة الوطنية عليها منذ الاستقلال وحتى 2009 وكانت مرتعا للمهربين وتجار المخدرات والجماعات الإرهابية ، وشهدت أول انتشار لوحدات الجيوش الموريتانية في العامين 2009 و2010 حيث تم بسط السيطرة البرية والجوية عليها وأصبحت خاضعة خضوعا تاما لسلطان وسيادة الدولة.

رافق رئيس الجمهورية في هذه الزيارة قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء حمادي ولد اعل مولود. كما زار فخامة رئيس الجمهورية منطقة التنقيب الجديدة في اكليب اندور، واطلع خلال هذه الزيارة على وضعية المنقبين عن الذهب السطحي واستمع عن قرب لأهم المشاكل والعراقيل التي يواجهونها.

وأعطى رئيس الجمهورية تعليماته السامية بحل المشاكل التي تم طرحها خاصة المتعلقة بتوفير المياه والنقل.